2008/11/06

Creating Homes and Communities المسكن و المجتمع

أغلى شىء البنى آدم بيقتنيه فى حياته هو المسكن، فإذا أسست سياسات و نظم سوق المواد الخام و العمالة لكى ينخفض سعر البنأ و يرقى و يرتقى مستوى المسكن لإرتفع مستوى المجمتمع ككل و تبقى لديه من موارد و مال لتحسين مستوى غذائه و تعليمه و فكره

لهذا إستعمال المواد و الموارد المتوفرة محليا لأى مشروع للإسكان و المسكن أفضل من إستيراد هذه المواد من الخارج و لو كان هدا على مستوى القرية. فإستخدام تقنية ملائمة للعمالة المحلية تخلق فرص عمل لسكان القرية و التركيز على المواد المحلية يوفر فرص تجارة للتجار المحليين و ينزع تكلفة النقل و السمسرة من التكلفة الكلية. معا تحدث العمالة و التجارة طفرة إقتصادية داخل القرية من خلالها يتحسن مستوى معيشة القرية نفسها و تبقى فلوسها فيها بدل ما تتصرف فى مكان آخر و لا يجنى أهل القرية أو المنطقة أو الحى منها شيىء


صحيح هناك العديد من القرى و النجوع و المجتمعات بمصر يحتاجون إلى أى نوع من المساعدة و التشجيع، لكن هناك كم هائل من العلم و المعلومات و الإرادة يحثنا على توسيع فعالية شبكة التنمية سواء الحكومية أو الغير حكومية ومد تأثيرها الإيجابى إلى نطاق أوسع من المواطنين دون زيادة رأس مالها، و دون التقليل من شأن المواطن، و ربما هذه النقطة هى الأهم

فى إطار روح و مرمى وزارة الإسكان الظل، ستقوم المدونة بتحليل أى مشروع إسكان أو له صلة قوية بالإسكان يتم ذكره فى الإعلام.

و لكى يكون النقد بنأ و مفيد و ليس مجرد إنتقاد، حددت ثلاث معايير يقيٌم كل مشروع عليها و هى
1 مدى بعد المشروع فى تحقيق الإرتقاء بشأن مجتمعه من حيث التصميم
فالمجتمع وليس الجهة المنفذة يجب أن يكون هو العميل، و لابد على المصمم أن يستمع إليه و يرصد مطالبه لكى ينجح المشروع فى تلبية حاجته المادية و المعنوية
2 مدى بعد المشروع فى تحقيق الإرتقاء بشان المجتمع من حيث التشيد و البناء
فالإسكان مشروع إجتماعى على قد ما هو مشروع وطنى، و كلما شارك المشروع المجتمع من حيث العمالة و التقنية الملائمة كلما خرج المشروع عن إطار المنتج البارد و كلما إرتقى بأبعاد أخرى من المجتمع كالإقتصاد و الثقافة بجانب بعده السكنى المجرد
3 مدى ملأمة المشروع لإحتياجات و بيئة المجتمع الذى شيد من شأنه و مدى فرصة دوامه
فهل تم إنفاق الميزانية على الإحتياجات الحقيقية للمجتمع و هل ما تم إنشاءه ملائم لكى يتم الحفاظ عليه و صيانته بتلقائية من خلال المجتمع و دون اللجوء لمساعدات خارجية .

فكل معيار يمثل بثلاث نقاط ليكون المجموع المراد 9 نقط. سيكون على الصعب لأغلبية مشاريع الإسكان من جلب النقاط التسع جميعا، و يمكن يكون من الصعب جلب نصفهم حتى لأن المعايير التى حددت منجهيتهم مختلفة بعض الشىء، و لكن هذا قد يكون لصالح الجمعيات الأهلية و المشاريع الصغيرة، و كما تم ذكره ، هذا مجرد نقد هدفه الإرتقاء بمستوى التنمية، و الساحة مفتوحة للإعتراضات و الإقتراحات لكى يستفيد الكل


Housing is the single most expensive aspect a person will ever spend money on in their entire life, so the more policy and the markets work to bring down its cost in poor communities, while improving its quality, the more evolved that community will tend to be, sparing much more of its already scarce resources to be spent on other pressing needs such as food and education.

A project that uses more local labour and material is more favorable than a project that has to import most of its resources, since the local creation of jobs and trade helps emancipate a community and even if by doing so it may be more monetarily expensive in the short term, it makes the community less cash reliant and more sustainable on the long run.

While many disadvantaged communities across Egypt need all the help they can get, it is still constructive to critique the methods and their outcome as a learning process for future projects. So when ever a housing or an urban upgrade project surfaces, whether via government or non-government bodies, SMoH will analyse them according to a set of criteria that aims to make these projects more relevant to their communities and a part of their fabric.

These criteria are;

1-How locally empowering a project is by design.
The customer is always right. Communities are the clients and by engaging them and listening to them, rather than being all-knowing and patronising , architects will be able to let communities get a much better product that fits their needs.

2-How locally empowering a project is, by construction.
Tradition has survived long for a reason; it is inherently sustainable. We don't have to redesign the wheel, just pick up from where others left off. Engage local labour and use local resources. That will create local jobs and will ensure the balanced development of a community that covers more than just the housing aspect.

3-How meaningful and sustainable a project is.
A large portion of aid is spent on superfluous activity that does not benefit the community, while some projects are non-repeatable or their benefit is short lived. Money for building is scarce, the more wisely it is used, the wider its effect can spread, while ensuring the maintenance of a project during its lifetime by its owners without needing outside help.

Each of the three criteria will be graded against three points, with the total for any project being nine. Current large scale housing projects will probably struggle to get half the available grade, but that's natural since they were designed to meet other more abstract criteria. While small projects run by local NGOs will probably get a higher points tally. In the end the aim is to get the larger projects to learn from the organicisty of the smaller ones and to help improve the built environment overall. This is an open forum wher ideas and arguments are equally welcomed.

No comments:

Post a comment

شارك برأيك